العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-08-04, 01:23 PM   رقم المشاركة : 1
النظير
شخصية مهمة







النظير غير متصل

النظير is on a distinguished road


تواطؤ المرجعية الشيعية المتأمركة يسقط نظرية المدن [المقدسة]! - صباح الموسوي

تواطؤ المرجعية الشيعية المتأمركة يسقط نظرية المدن [المقدسة]!


تقارير رئيسية :عام :السبت 28 جمادى الآخرة 1425هـ - 14 أغسطس 2004


مفكرة الإسلام : كانت ولا تزال مسألة قدسية المدن التي تحوي مراقد للأئمة الاثني عشر وأبنائهم تشكل جزءا من العقيدة الشيعية حتى أنه أطلق عليها صفة المدن المقدسة تعظيما لها. حيث وكما هو معروف أيضا أن تربة هذه المدن جعلت موضع للسجود من شدة التقديس، وقد وضعت فيها الكثير من الأخبار والروايات والأحاديث على لسان النبي صلى الله عليه وسلم والأئمة من أهل البيت لإعطاء مصداقية على قدسيتها. وقد بلغ التطرف بالرواة والكتبة الشيعة حدا جعلهم ينسبون حديثا للنبي الأكرم محمد صلى الله عليه وسلم في تميز قدسية مدينة كربلاء التي تحوي مرقد الإمام الشهيد الحسين بن علي بن أبى طالب وعدد من أهل بيته حيث زعموا أنه قال صلى الله عليه وسلم 'الشفاء بتربتها' أي الشفاء بتربة كربلاء وهو ما درج عند العامة من الشيعة القيام بتذويب التربة الكربلائية في الماء وشربها بنية الشفاء من المرض على الرغم من وجود فتاوى تحرم أكل التراب.

هذا التقديس المبالغ فيه للمدن والأمكنة اتخذ فيما مضى ذريعة من قبل الدولة الإيرانية للتدخل في الشأن العراقي بحجة الدفاع عن المدن المقدسة، وفي بعض الأحيان جرت حروب دامية بين بلاد فارس والعراق مثل ما حدث في زمن الدولة الصفوية ومن بعدها القاجارية اللتين شنتا حروبا شرسة ضد العراق أيام الدولة العثمانية بحجة حماية المدن والمراقد المقدسة من خطر الدولة العثمانية, وهو ما فعله فيما بعد النظام الإيراني الحالي قبل خمسة وعشرين عاما مضت حين أشعل حربا مع العراق استمرت ثمانية سنوات كان شعار الإيرانيون فيها 'تحرير كربلاء المقدسة'.

هذه القدسية التي قتل مئات الآلاف من المسلمين الشيعة والسنة خلال القرون الماضية بحجة الدفاع عنها أصبحت اليوم في مهب الريح, حيث تحولت مدينة النجف التي تضم مرقد الإمام علي بن أبى طالب الذي يعد الإمام الأول عند الاثني عشرية وأبو الأئمة تحولت إلى مسلخ يقصب فيه الشيعة العراقيون على يد القوات الغازية, وأما مقبرة وادي السلام التي تعد من أقدس المقابر الشيعية وأكبرها على الإطلاق أصبحت مبولة للجنود الأمريكان وغيرهم من جنود الاحتلال.

هذا ناهيك عما جرى لمدينة سامراء وكربلاء وغيرهما من المدن المقدسة الأخرى على يد الاحتلال وذلك كله تم أمام مرأى ومسمع مراجع الشيعة الذين تواطئوا مع الأمريكان وغيرهم على غزو العراق بحجة تحرير المدن المقدسة من قبضة النظام العراقي وإعطاء الشيعة حرية اللطم وضرب الرؤوس بالسيف.

لقد تسببوا في تواطئهم هذا ليس في احتلال العراق وهتك حرمة مدنه المقدسة وحسب، بل إنهم قد تسببوا بهتك حرمة الشعب العراقي المسلم وإهدار دم العراقيين على يد القوات الغازية من خلال تآمرهم وسكوتهم عما شهدته المدن العراقية وسجون العراق من مذابح وفجائع على يد الأمريكان قل نظيرها في التاريخ المعاصر.
لقد أدى سكوت مراجع الشيعة عن مجزرة الفلوجة المجاهدة وفجائع سجن أبي غريب إلى دخول قوات الأمريكان إلى النجف وقصف مآذن مسجد الإمام علي بن أبى طالب مرتين .

واليوم حيث يتعرض العراقيون في النجف إلى مذبحة على يد الأمريكان فقد قام كبار مراجع الشيعة بمغادرة النجف وتركوا قدسيتها تداس بأحذية الأمريكان وأهلها يذبحون دون ناصر أو معين .

ولكن لماذا التعجب؟ أليسوا هؤلاء المراجع هم أحفاد ابن العلقمي وتلامذة المرجع الأكبر أو ما كان يعرف بشيخ الطائفة الشيخ الطوسي الذي تآمر على الدولة الإسلامية وأفتى لابن العلقمي وزير الخليفة العباسي بالخيانة والتعاون مع الغزاة . فإذن لا عجب اليوم إذا ما تواطأ مراجع الشيعة في العراق وإيران 'وجميعهم من أرومة واحدة' على العراق والشعب العراقي ومدنه المقدسة فالتاريخ يعيد نفسه.


صباح الموسوي



ملاحظة : الأستاذ صباح الموسوي هو مفكر عربي أحوازي من إيران منهاهض لحكم ملالي الخمس وهو شيعي

http://www.islammemo.cc/taqrer/one_news.asp?IDnews=223







 
قديم 18-08-04, 08:22 PM   رقم المشاركة : 2
النظير
شخصية مهمة







النظير غير متصل

النظير is on a distinguished road


للرفع والفائدة







 
قديم 23-08-04, 03:48 AM   رقم المشاركة : 3
المنهج
عضو مميز





المنهج غير متصل

المنهج is on a distinguished road


صدق صباح..

ويا ليت أن يفتح موقعاً يضم فيه وثائقه ومقالاته لتعم الفائدة ..







التوقيع :
يعلن (المنهج) توقفه عن الكتابة لأجل غير مسمى نظراً لعدم التفرغ

ومقالاتي كلها ملك لمن ينقلها، على أن يشير لهذه الشبكة المباركة .. سائلاً الله أن ينفع بها ..

مُحبكم
أبو عمر الدوسري
من مواضيعي في المنتدى
»» عشرون كتاب في دعوة الإمام محمد بن عبدالوهاب
»» الأجوبة الدمشقية المسكتة للرافضة في مناظرات المستقلة الحلقة / 2
»» فصل الخطاب في بيان عقيدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب كما وردت في كتبه و رسائله و فتاواه
»» دور الصوفية في إفسادِ عقائدِ كثير من المسلمين
»» عاجل!! هجمة أمنيّة على العرب السنّة في العراق !
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:25 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "