العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-04-09, 10:41 AM   رقم المشاركة : 1
انا المسلم
عضو ماسي







انا المسلم غير متصل

انا المسلم is on a distinguished road


بتهمة إخلالهما بالنظام إعدام عالمين سنيين أمام الملأ في زاهدان

بتهمة إخلالهما بالنظام إعدام عالمين سنيين أمام الملأ في زاهدان

خامنئي لدى استقباله شافيز في طهران أول من أمس

طهران: أحمد حسن

أعدمت السلطات الإيرانية اثنين من علماء السنة في زاهدان أمام الملأ بتهمة وجود أسلحة في منزلهما.
وقالت مصادر إيرانية إن الشيخين هما مولوي خليل الله زارعي وحافظ صلاح الدين سيدي، قد اعترفا في وقت سابق بالقيام بأعمال مخلة بالنظام.
وأبلغ العميد إسماعيل أحمدي مقدم الصحفيين أمس أن مسؤولية الأمن في شرق البلاد قد أوكلت للحرس الثوري بعد أن تم القضاء على المعارضة في منطقة إقليم سيستان وبلوشستان.
أعلنت مصادر إيرانية، أن الأجهزة الأمنية نفذت حكما قضائياً بحق اثنين من علماء السنة في زاهدان هما الشيخ مولوي خليل الله زارعي والشيخ حافظ صلاح الدين سيدي بعدما اعترفا بالقيام بأعمال ضد النظام، ووجود أسلحة في منزلهما. وقد تم إعدام هذين الشخصين أمام الملأ في زاهدان.
وكان العميد إسماعيل أحمدي قدم إعلانا أمس للصحفيين، مفاده أن مسؤولية المحافظة على الأمن بشرق البلاد قد تم تفويضها إلى قوات حرس الثورة الإيرانية. وقال، إن مهام مرکز الرسول الأکرم (صلى الله عليه وسلم) في شرق البلاد قد انتهت بعد أن تم القضاء على العمليات الإرهابية في المنطقة, مشيرا إلى أنه تم تکليف حرس الثورة الإيراني بالاعتماد على قوات التعبئة للتصدي للإرهابيين في منطقة سيستان وبلوشستان, في حين أن قوات الشرطة ستتولى مراقبة الحدود.
وأشار العميد أحمدي مقدم إلى أن هناك ضحايا سقطوا في زاهدان من قوات الحرس بسبب العمليات التي نفذتها المعارضة.
ويشهد إقليم سيستان وبلوجستان في محافظة زاهدان عمليات كر وفر بين الجيش الإيراني والمعارضة.
وفي سياق آخر أكد رئيس غرفة التجارة الإيرانية محمد نهاونديان، إن إيران وأمريكا قررتا تشكيل مجلس مشترك لغرف التجارة بين البلدين. وقال "إن التجار الأمريكيين متلهفون إلى هذا القرار خاصة أنه جاء إثر الأزمة العالمية وأن التجار الأمريكيين قد تعهدوا لنا بأن الطريق سيكون واعداً في ظل الرئيس باراك أوباما.
من جانبه أكد رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، أن إيران تتابع بكثير من الحذر الإجراءات الأمريكية الرامية إلى تغيير تعاطي واشنطن مع طهران. وأضاف لاريجاني في تصريح أوردته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية أن الشعب الإيراني يريد أن يعلم أن كان هذا التغيير حقيقياً أم وهمياً.
وأضاف "إننا نتوقع من واشنطن إنهاء العداء مع الشعب الإيراني وليس إرسال التهنئة للإيرانيين بمناسبة العام الإيراني الجديد تزامنا مع تشديد العقوبات ضدهم. ودعا لاريجاني الولايات المتحدة إلى تغيير سياستها في العراق وأفغانستان وإنهاء دعمها غير المحدود لإسرائيل.
http://www.alwatan.com.sa/news/newsd...6685&groupID=0






التوقيع :
قال الرسول صلى الله عليه واله وسلم .
(( لا تسبوا أصحابي ، فوالذي نفسي بيده لو أن أحدكم مثل أنفق أحد ذهباً ما أدرك مد أحدهم ولا نصيفه )) ( البخاري 2/292 ). .

تقبلوا تحياتي
اخوكم حسام عبدالله
من مواضيعي في المنتدى
»» عفواً ايها الشيعي تعال الى هنا وتعرف على الصحابه
»» نعم الإسماعيلية يؤمنون بصلب المسيح عليه السلام
»» شيخ الأزهر: "لا مكان" للمذهب الشيعي في مصر ولن نقبل بنشره
»» جديد الشيعه ( ايه يستدل بها الشيعه على عصمه الائمه )
»» خزعبلة شيعية جديدة طازة الحق على سخافه الشيعة
 
قديم 06-04-09, 10:46 AM   رقم المشاركة : 2
انا المسلم
عضو ماسي







انا المسلم غير متصل

انا المسلم is on a distinguished road


حسبنا الله ونعم الوكيل







التوقيع :
قال الرسول صلى الله عليه واله وسلم .
(( لا تسبوا أصحابي ، فوالذي نفسي بيده لو أن أحدكم مثل أنفق أحد ذهباً ما أدرك مد أحدهم ولا نصيفه )) ( البخاري 2/292 ). .

تقبلوا تحياتي
اخوكم حسام عبدالله
من مواضيعي في المنتدى
»» عدم إحترام الشيعه لمكانه الرسول (صلى الله علية وسلم )
»» ياشيعه متأكدين ان المهدي عج من امه محمد
»» اهذا مايروه الشيعه الرجاء الدخول سؤال للشيعه
»» ياشيعه من يفيدني بقصة الزيديان ؟
»» عقيدة الإسماعيلية في صلاة الجمعة
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:43 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "