العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > منتدى فضح النشاط الصفوى

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-09-08, 07:16 AM   رقم المشاركة : 1
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


Thumbs down دولة نفطية وجيوب الناس خاوية

!


!


!


!


مستشار خامنئي الأمني يشن هجوما حادا على رئيس إيران: لماذا جيوب الناس خاوية.. وكرامتهم ضائعة.. إن ضرر سياساتك أكبر من نفعها.. وأنظر إلى فائض السعودية من عوائد النفط

التاريخ: 10/9/1429
المختصر /
الشرق الأوسط / (
وجه حسن روحاني المستشار الأمني للمرشد الأعلى لإيران آية الله علي خامنئي انتقادات حادة إلى الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد، قائلا إن سياسات أحمدي نجاد أدت إلى أضرار أكثر مما أدت إلى فوائد أو منافع خلال السنوات الثلاث التي قضاها في السلطة. وقال روحاني، في انتقادات لاذعة إلى الرئيس الإيراني الذي بات يواجه انتقادات شبه يومية الآن في إيران، إن احمدي نجاد «ضيع فرصا ذهبية» لتنمية الدولة الإيرانية. متسائلا: «لماذا جيوب الناس خاوية.. وكرامتهم ضائعة؟».

كما دعا روحاني الى النظر الى فوائض النفط في السعودية والتي بلغت كما قال 870 مليار دولار، فيما فوائض خزينة إيران قليلة وتستخدم في الاستيراد من الخارج بدلا من معالجة التضخم. وتأتي انتقادات روحاني، أحد رجال الحلقة الضيقة القريبة من خامنئي، قبل أشهر من إجراء الانتخابات الرئاسية في إيران يوم 12 يونيو (حزيران) 2009، كما تأتي بعد نحو أسبوع من انتقادات أخرى لا تقل عنفا وجهها مستشار آخر لخامنئي هو علي اكبر ناطق نوري، الذي قال إن السياسات الاقتصادية للرئيس الإيراني تهدد بعدم تحقيق خطط إيران كي تصبح قوة عظمى كبيرة في الشرق الأوسط بحلول عام 2025. وأشار روحاني أمس متحدثا أمام حزب «الاعتدال والتنمية» إلى نسبة التضخم العالية في إيران بالرغم من ارتفاع عائدات البترول.

وقال روحاني، الذي كان أيضا المفاوض النووي الرئيسي لإيران خلال حكم الرئيس الإصلاحي السابق محمد خاتمي، إن احمدي نجاد فشل في خصخصة الاقتصاد الإيراني كما كان مطلوبا وفقا للدستور الإيراني الذي دعا لتخصيص الاقتصاد بما في ذلك البنوك وقطاع الطاقة. وأشار الى ان احمدي نجاد «ضيع فرصا ذهبية» على المستوى الدولي لتحسين مكانة إيران. وتساءل روحاني في كلمته التي نقلت وكالة أسوشيتدبرس مقتطفات منها «كل هذا اضر جدا بإيران.. لماذا جيوب الناس خاوية.. وكرامتهم ضائعة». وتابع روحاني «التصريحات بدون تفكير وغير المدروسة والتي تقال بدون حساب والشعارات، كلفت الأمة والبلد ثمنا كبيرا»، وذلك في إشارة ضمنية إلى نهج الرئيس الإيراني المتشدد فيما يتعلق بالسياسة الخارجية، خصوصا كلامه حول محو إسرائيل من على الخريطة وطريقة معالجته لازمة الملف النووي الإيراني، مما أدى إلى فرض 3 جولات من العقوبات على إيران، وصف أحمدي نجاد آخرها قبل نحو شهرين بأنه «قرار لا يستحق حتى الورق الذي كتب عليه».

وأشار روحاني إلى أن حكومة احمدي نجاد تبيع برميل النفط الخام حاليا بـ120 دولارا، فيما كانت الميزانية الإيرانية التي وضعت عام 2005 عندما تولت حكومة نجاد تتوقع أن يكون سعر البرميل 20 دولارا للبرميل فقط. لكن وبالرغم من الارتفاع الكبير في أسعار البترول الخام، فإن الإيرانيين أكثر فقرا، والبطالة أكثر ارتفاعا وكذلك التضخم. يذكر ان الإيرانيين اشتكوا كثيرا في الأسابيع الماضية من تكرار انقطاع التيار الكهربائي لعدة ساعات في اليوم. وتابع: «خلال السنوات الثلاث الماضية، فرص كبيرة لا تصدق ضاعت علينا»،. وكان البنك المركزي الإيراني قد قال الأسبوع الماضي إن التضخم وصل إلى 27.6% وهى أعلى نسبة تضخم في تاريخ إيران.
ويعود السبب الأساسي للتضخم في إيران إلى قيام الحكومة بحقن السوق بكمية كبيرة من السيولة من اجل خلق فرص عمل جديدة، وهو ما حذر اقتصاديون إيرانيون الرئيس الإيراني منه، ومن بينهم رئيس اللجنة الاقتصادية بالبرلمان احمد توكلي، الذي بالرغم من انتماءه للتيار المحافظ، انتقد سياسات احمدي الاقتصادية بشكل علني مرات عديدة. ويعد روحاني من أهم رجال الحلقة الضيقة المحيطة بالمرشد الأعلى لإيران، وهو براغماتي قريب من رئيس مجلس الخبراء في إيران على أكبر هاشمي رفسنجاني، كما أن علاقته بخاتمي جيدة. وعندما كان روحاني مسؤولا عن إدارة الملف النووي الإيراني لم تتعرض إيران لأي عقوبات دولية. ...................) مختصرا


المقال كاملاً

http://almokhtsar.com/news.php?action=show&id=541

{وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَواْ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ وَلَـكِن كَذَّبُواْ فَأَخَذْنَاهُم بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ }الأعراف96


{وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ }إبراهيم7






من مواضيعي في المنتدى
»» للتحميل كتاب: الدكتور علي جمعة إلى أين؟
»» الآيات ومقاومتهم في بيت الاحتلال الغربي ؟
»» التضخم يرتفع أعلى من الصواريخ
»» قناة رافضية كفانا الله تعالى شرها
»» إعذار إلى السيستاني / قصيدة
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:10 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "