العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-01-08, 07:06 PM   رقم المشاركة : 1
الفاروق2
عضو ماسي







الفاروق2 غير متصل

الفاروق2 is on a distinguished road


Exclamation (أسواق نخاسه لبيع أطفال العراق) هذا ماجاءت به عمائم السكستاني وشلة عجعوج فأر السراديب

المسلم-أخبار العالم+صحف: 20/01/1429




كشفت صحيفة سويدية عن سوق لبيع وشراء الأطفال في العرق، بعدما تخفت مراسلة للصحيفة وزميلا لها في سيارة قديمة وتابعا عن قرب سوقا كبيرا "للنخاسة" وسط بغداد، وقاما بإعداد تقرير بالصورة والصوت عنه.

ووفقا لموقع عراقي إليكتروني على شبكة الإنترنت فقد أكد الصحفيان "تيريس كرستينسون" و"توربيورن انديرسون" من خلال تقريرهما الذي نشر على 6 صفحات في أوسع وأكبر الصحف السويدية، ووكالة الأخبار العالمية (اكسبريس)، وترجم إلى أكثر من 12 لغة عالمية، وعرضه التلفزيون السويدي، وجود سوق لبيع الاطفال الرضع والمراهقين "سوق النخاسه" في بغداد.

وعرض التليفزيون السويدي فتاة عراقية اسمها (زهراء) لم تتعد السنوات الأربع من عمرها تباع في وسط بغداد بمبلغ 500 دولار، وهو المبلغ الذي لا يساوي قيمة الزهور التي يضعها الرئيس العراقي جلال الطلباني أو رئيس وزرائه الطائفي نوري المالكي في واحد من مؤتمراتهم الصحفية.

وأحدثت هذه القضية تداعيات كثيرة وتعاطفا شعبيا، دفعا الحكومة السويدية للإعلان عن فتح الباب لاستقبال الأطفال العراقيين ممن يتعرضون لسوء المعاملة ومنحهم اللجوء، وسط صمت عربي وإسلامي.

وكانت إحصاءات رسمية وتقارير منظمات دولية قد قدرت في وقت سابق عدد أطفال العراق الأيتام بعد الاحتلال الأمريكي بنحو 5 ملايين، يعيش معظمهم ظروفاً اجتماعية صعبة ومعقدة.

وتشير الإحصاءات إلى وجود أكثر من 1300 طفل في المعتقلات العراقية، وإلى أن عدد الأطفال النازحين في سن الدراسة الابتدائية يبلغ نحو 220 ألف طفل لم يستطع ثلثاهم مواصلة تعليمهم خلال عام 2007، فضلاً عن أن 760 ألف طفل لم يلتحقوا أصلاً بالمدارس الابتدائية، كما تعرض مئات الأطفال العراقيين للتحرش الجنسي والاغتصاب.

وبلغ المعدل الشهري للأطفال النازحين جراء أعمال العنف الطائفية والتهديدات من الميليشيات الصفوية 25 ألف طفل، تراوحت أوضاعهم بين التهجير الداخلي والهجرة إلى دول الجوار .

ويدل الواقع اليومي في العراق بوضوح على أن اطفال هذا البلد المنكوب بالاحتلالين الأمريكي الصليبي والإيراني الصفوي، يعانون أشرس ما يمكن أن يمر به طفل في عالم اليوم، فتداعيات الغزو الأمريكي للعراق، ومشاهد القتل اليومي التي طاولت الأطفال، والانفجارات والجثث المتناثرة ودوي القنابل والرصاص كلها عوامل تضاعف من مآزق آطفال بلاد الرافدين.

وينتشر الأطفال في شوارع بغداد، كما في المدن العراقية الأخرى، للتسول أو العمل في المهن الرثة أو التي تمثل انتهاكاً لطفولتهم. وعلى الرغم من تباين أسباب تشرد أطفال العراق، فإنهم يشتركون في همّ واحد هو فقدانهم لممارسة حقوقهم كأطفال وما يتمتع به أقرانهم في حالات ومواقع اجتماعية أخرى.

وذكرت منظمة "أصوات الطفولة" العراقية أن هناك 11000 طفل مدمن على المخدرات في بغداد وحدها، وأن أطفال العراق باتوا فريسة للاغتصاب، إذ تعرضت عشرات الفتيات في سن (12 سنة) إلى التحرش الجنسي، والاغتصاب، وأكدت المنظمة أنها رصدت أماكن مخصوصة تستخدم لممارسة الجنس مع الأطفال في بغداد والمحافظات العراقية الأخرى.
وكان التقرير السنوي الأخير لمنظمة "يونيسيف" حول وضع الأطفال في عام 2007، قد تضمن تفاصيل مهمة عن معاناة أطفال العراق، ودعت المنظمة في تقريرها هذا الى صحوة عالمية تتمثل بالعمل على تسليط المزيد من الضوء على خلفية الوضع الذي يعيشه أطفال العراق وتخصيص سنة 2008 لدعم الأطفال في العراق.

وقال ممثل منظمة "يونيسيف" في العراق روجر رايت إن "أطفال العراق أكثر أطفال العالم عرضة للأذى، وتصــعب حماية حقوقهم في نيل طفولة آمنة، إذ ينشأون خارج نطاق جهود التنمية، وغالباً ما يكونون غير مرئيين في النقاشات والتشريعات العامة في البلاد، وحتى في الإحصاءات والتقارير الإخبارية.


http://www.almoslim.net/figh_wagi3/s...n.cfm?id=21729







التوقيع :
من أقوال شيخ الإسلام رحمه الله في الرافضة

هم أعظم ذوي الأهواء جهلاً وظلما

هم دائما يوالون الكفار من المشركين واليهود والنصارى ويعاونوهم على قتال المسلمين

أصل كل فتنة وبلية هم الشيعة

الرافضة إذا تمكّنوا لا يتّـقون

اتفق أهل العلم بالنقل والرواية والإسناد على أنّ الرافضة أكذب الطوائف

الرافضة شرار الزائغين الذين يبتغون الفتنة

الفتنة فإنّما ظهرت في الإسلام من الشيعة ، فإنهم أساس كل فـتـنة وشـر

الرفض أعظم باب ودهليز إلى الكفر والإلحاد

الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام
من مواضيعي في المنتدى
»» حدث لفتاة في مدرسة متوسطة
»» لماذا لاتشتري منها اتريدها أن تلجأ الى التسول او الى الحرام / تقرير مصور
»» نساؤنا ونساء الإفرنج من روائع الشيخ على الطنطاوي رحمه الله
»» موقع الماني يقول أن صور الاسلحة الايرانية تثير السخرية / صور
»» كيف تحتسبين الأجر في حياتك اليومية أنتي تحبين الله ولكن هل تريدين أن يحبك الله ؟
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:28 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "