العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-11-07, 01:03 AM   رقم المشاركة : 1
رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ
لا إله إلا الله





رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ غير متصل

رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ is on a distinguished road


ابن الإسلام .. والسلام .....لو سمحت هنا

زميلنا الكريم ابن الإسلام :

مرحبا بك هنا ........

الأباضية يعتبرون مرتكب الكبيرة خالد في النار ... عقيدة الإباضة أن من عصى الله فإنه ليس بمؤمن بل كافر كفر نعمة ، وهو مخلد أبد الآباد في النار ، وحكمه في الدنيا حكم المنافقين ، فهل كان الأنبياء عليهم السلام منافقين يوماً ما أو استحقوا الخلود في نار جهنم؟! فلما عصى آدم ربه في الشجرة، ويونس عليه السلام الله لما ترك تبليغ قومه، أكانا من المنافقين أو الكافرين كفر النعمة واستحقا الخلود في نار جهنم؟

وهل كان موسى كافرا حينما قتل نفسا .......... لا أظنك تقول هذا أبدا

---------------------------------

زميلنا الفاضل الكريم

هل تعرف أصحاب الأعراف

من هم أصحاب الأعراف ؟ ولماذا لم يدخلهم الله الجنة لما أذن الله لأصحاب الجنة بدخولها ؟

ابحثها في هذا الرابط تكرما لا أمرا ستنقلك الصفحة لصفحة أخرى فيها تفاسير ابحث بنفسك وأخبرنا ما الأعراف وما حال أهله عليه

http://quran.muslim-web.com/search.h...C3%DA%D1%C7%DD



=================

زميلنا الفاضل

قرأت في القرآن أن الله عفو غفور كريم رؤوف لطيف بالعباد رحمن رحيم، فأين الرحمة من رجل كذب كذبة واحدة يخلده في نار جهنم ؟ أو حلق لحيته وأكثر المسلمين هكذا ؟ وأين صلواته وقيامه وبكاؤوه من خشية الله .............. إلا يرحم الله الباكي المذنب

--------------------------------------

وطبعا من الكبائر القتل ..

الآن انظر الآية



وان طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فاصلحوا بينهما فان بغت احداهما على الاخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء الى امر الله فان فاءت فاصلحوا بينهما بالعدل واقسطوا ان الله يحب المقسطين



الحجرات (آية:9):

وأنت تعلم أن هذه حرب مافيها مزح لا بد فيها من قتلى ومع ذلك سماهم الله مؤمنين والمؤمنون أخوة وتعلم أيضا أن المؤمن في الجنة (( مع أنه ربما يكون قد قتل ))



كيف يسمي الله من قتل أخ للآخر ... وأنت تعرف أن الكافر ليس أخا للمؤمن


===============

أنت تعرف الشرك أخينا الكريم ...


الأباضية يقولون من ارتكب الكبيرة حبط عمله وهو خالد في النار وهذا غير صحيح أخينا الفاضل لأن الله يقول

عن الذنوب سوى الشرك أنها قابلة للمغفرة بلا حتى توبة انظر أصدق القائلين في اصدق كتاب ما ذا يقول

ان الله لا يغفر ان يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد ضل ضلالا بعيدا
النساء (آية:116):


----------------------------

==========================


تائب من مذهب الأباضية

http://www.saaid.net/muslm/1.htm


عقائد الإباضية

http://www.saaid.net/muslm/2-1.htm


رؤية الله في الجنة

http://www.saaid.net/muslm/2-2.htm

مجموعة من المقالات في عقائد الأباضية .. ومخالفتها الكتاب والسنة (( بالدليل ))
http://www.saaid.net/muslm/


هنا بعض البدع ومناقشتها
http://www.saaid.net/muslm/7.htm

========================




اللهم اهد ابن الإسلام لكل خير وحرمه على النار







----------------------------------






التوقيع :
من الأهل والمؤمنون في هذه الآية ؟
وإذ غدوت من أهلك تبوئ المؤمنين مقاعد للقتال

تدبر الآية
لقد تاب الله على النبي والمهاجرين والأنصار الذين اتبعوه في ساعة العسرة

قال الله عن دعاء الأموات
والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم

قال علي ع
بعثني رسول الله صلى الله عليه وآله في هدم القبور وكسر الصور
وسائل الشيعة 2/870

قال صلى الله عليه وسلم :
( من يحرم الرفق يحرم الخير كله )
صحيح الجامع 6606


من مواضيعي في المنتدى
»» حمل كتاب شيعي لمؤلف شيعي ينسف الإمامة والنص عليها
»» آية الولاية تهدم الولاية والإمامة
»» كيف كلم الله موسى (( عند الشيعة ))(( والرد ببساطة))
»» نصراني + يهودي + شيعي = حوار ثلاثي كارثي
»» أعظم المعصومين يلقي بالقرآن خلف ظهره ومعه معصوم آخر !!!!!!((( طبعا عند الشيعة )))
 
قديم 19-11-07, 06:18 AM   رقم المشاركة : 2
رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ
لا إله إلا الله





رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ غير متصل

رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ is on a distinguished road


....................... up ........................







التوقيع :
من الأهل والمؤمنون في هذه الآية ؟
وإذ غدوت من أهلك تبوئ المؤمنين مقاعد للقتال

تدبر الآية
لقد تاب الله على النبي والمهاجرين والأنصار الذين اتبعوه في ساعة العسرة

قال الله عن دعاء الأموات
والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم

قال علي ع
بعثني رسول الله صلى الله عليه وآله في هدم القبور وكسر الصور
وسائل الشيعة 2/870

قال صلى الله عليه وسلم :
( من يحرم الرفق يحرم الخير كله )
صحيح الجامع 6606


من مواضيعي في المنتدى
»» يا أحرار الشيعة هدايا تسود الوجه من علمائكم / وثائق
»» مناجاة صاحب القبر حتى ينقطع النفس ((هل لهذا اسم غير الشرك))
»» الجهاد الذي أمر الله به المسلمين حرام عند شيعة الشيطان
»» هنا تسجيل هداية الرافضي السابق الأدمن المرتضى علي ..
»» القرآن يمكن أن يكون محتوياً على اللحن بالقواعد العربية ومخالفتها الصدر 2 لع
 
قديم 19-11-07, 08:23 AM   رقم المشاركة : 3
السيف الصـــــارم
عضو ذهبي







السيف الصـــــارم غير متصل

السيف الصـــــارم is on a distinguished road


جزاك الله خيرا

واليك قول خير البشر رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم

حدثنا هناد حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (يعذب ناس من أهل التوحيد في النار حتى يكونوا فيها حمما ثم تدركهم الرحمة فيخرجون ويطرحون على أبواب الجنة قال فترش عليهم أهل الجنة الماء فينبتون كما ينبت الغثاء في حماله السيل ثم يدخلون الجنة قال هذا حديث حسن صحيح وقد روي من غير وجه عن جابر).

قال الترمذي : حسن صحيح


حدثنا بن نمير حدثنا أبو معاوية عن داود بن أبي هند عن أبي عثمان عن سلمان قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إن الله خلق يوم خلق السماوات والأرض مائة رحمة كل رحمة طباق ما بين السماء والأرض فجعل منها في الأرض رحمة فبها تعطف الوالدة على ولدها والوحش والطير بعضها على بعض فإذا كان يوم القيامة أكملها بهذه الرحمة).

رواه مسلم


حدثنا يحيى بن أيوب وقتيبة وابن حجر جميعا عن إسماعيل بن جعفر قال بن أيوب حدثنا إسماعيل أخبرني العلاء عن أبيه عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (لو يعلم المؤمن ما عند الله من العقوبة ما طمع بجنته أحد ولو يعلم الكافر ما عند الله من الرحمة ما قنط من جنته أحد).

رواه مسلم



جزاك الله خيرا يا اخي كمال

واحسن الله عليك

وهدى ابن الاسلام الى دين الحق والصواب







 
قديم 19-11-07, 09:09 AM   رقم المشاركة : 4
Regulus
عضو نشيط






Regulus غير متصل

Regulus is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السيف الصـــــارم مشاهدة المشاركة
   جزاك الله خيرا


وهدى ابن الاسلام الى دين الحق والصواب

آمين ،،،، يا رب العالمين ،،،،

كلنا على دين الحق ،،،، ونحن بإذن الله إلى الحق أقرب

السيف الصارم ،،، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،، بارك الله فيك وأحسن إليك ،،،، هل سيقتنع أخونا إبن الإسلام بالأحاديث التي ذكرتها ... ارجو ذلك .

صاحب الموضوع : السلام عليك ورحمة من الله وبركاته،،، كيف الحال

إبن الاسلام ،،، نسأل الله الهداية لنا ولك.






التوقيع :
يا رافضة ،،، فسروا هذه الأية لي:

{وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }التوبة100

تحذير : لا تقولوا كما قالت اليهود قبلكم ،،، البداء
من مواضيعي في المنتدى
 
قديم 19-11-07, 09:15 AM   رقم المشاركة : 5
Regulus
عضو نشيط






Regulus غير متصل

Regulus is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السيف الصـــــارم مشاهدة المشاركة
   جزاك الله خيرا


وهدى ابن الاسلام الى دين الحق والصواب

آمين ،،،، يا رب العالمين ،،،،

كلنا على دين الحق ،،،، ونحن بإذن الله إلى الحق أقرب

السيف الصارم ،،، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،، بارك الله فيك وأحسن إليك ،،،، هل سيقتنع أخونا إبن الإسلام بالأحاديث التي ذكرتها ... ارجو ذلك .

صاحب الموضوع : السلام عليك ورحمة من الله وبركاته،،، كيف الحال

إبن الاسلام ،،، نسأل الله الهداية لنا ولك.






التوقيع :
يا رافضة ،،، فسروا هذه الأية لي:

{وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }التوبة100

تحذير : لا تقولوا كما قالت اليهود قبلكم ،،، البداء
من مواضيعي في المنتدى
 
قديم 19-11-07, 10:00 AM   رقم المشاركة : 6
السيف الصـــــارم
عضو ذهبي







السيف الصـــــارم غير متصل

السيف الصـــــارم is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Regulus مشاهدة المشاركة
   السيف الصارم ،،، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،، بارك الله فيك وأحسن إليك ،،،، هل سيقتنع أخونا إبن الإسلام بالأحاديث التي ذكرتها ... ارجو ذلك .

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبارك الله فيك اخي الكريم

الزميل ابن الاسلام يعتقد ان مرتكب الذنب ليس له توبه وانه خالد مخلد في النار
ونسي امر الرحمه الذي من اسماء الله سبحانه وتعالى الرحمن الرحيم

فانا وضعت هذه الاحاديث ليقتنع ان الرحمه قد تنقذ صاحب الذنب من النار بامر الله ورحمته
واتمنى من الله سبحانه وتعالى ان يقتنع
ويهديه الى الحق

وبارك الله فيك وجزاك الله خيرا






 
قديم 19-11-07, 10:34 AM   رقم المشاركة : 7
ابن - الإسلام
عضو نشيط





ابن - الإسلام غير متصل

ابن - الإسلام is on a distinguished road


الزميل المحترم كمال حفظه الله تعالى
سلام الله عليك وعلى الاعضاء المحترمين

كفيتني موضوع من المواضيع التي كنت ساطرحها..

وسوف ياتي الرد ان شاء الله

مع ملاحظة اننا نقول بان من تاب في الدنيا فهو مؤمن كبقية المؤمنين







التوقيع :
لَا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ
من مواضيعي في المنتدى
»» ارجو من زملائي في المنتدى الدخول
»» الموضوع عن صفات الله وعن الكبائر ( الاخ كمال والاخ محب السنه )
»» الخوارج
»» الحل الأمثل
»» السؤال الثاني
 
قديم 19-11-07, 10:38 AM   رقم المشاركة : 8
ابن - الإسلام
عضو نشيط





ابن - الإسلام غير متصل

ابن - الإسلام is on a distinguished road


اولا - نبدأ بفكرة عدم الخلود في النار ومن أين اتت

مما هو معلوم أن كل فكرة لا بد لها من بداية تاريخية أو ظرف زمني تنشأ فيه فما الأطوار التاريخية التي مرت بها قضية الخلود؟!

لقد قصَّ الله علينا في كتابه العزيز وهو أصدق القائلين المنشأ التاريخي لقضية الخلود في النار وعدمه حيث أثيرت عند أهل الكتاب كما جاء ذلك في قوله تعالى: (ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلاَّ أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ وَغَرَّهُمْ فِي دِينِهِم مَّا كَانُواْ يَفْتَرُونَ) وفي قوله تعالى(وَقَالُواْ لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلاَّ أَيَّاماً مَّعْدُودَةً قُلْ أَتَّخَذْتُمْ عِندَ اللّهِ عَهْدًا فَلَن يُخْلِفَ اللّهُ عَهْدَهُ أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُون)

لقد أوضحت الآيات الكريمة السالفة أن أماني اليهود أخزاهم الله تعالى هي كانت المنشأ والمبدأ لفكرة التعلق بوعد الله للحصول على ثوابه وهم يرتكبون المعاصي (أَمْ نَجْعَلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَالْمُفْسِدِينَ فِي الأرْضِ أَمْ نَجْعَلُ الْمُتَّقِينَ كَالْفُجَّار)فلقد كانوا يمنون أنفسهم أنهم لن يعذبوا -على جرائمهم الخطيرة- إلا زمناً محدوداً وتذرعوا بأنهم شعب الله المختار وأنهم أحباؤه فما عليهم إن انهمكوا في شهواتهم وأشبعوا رغباتهم فجاء الرد القرآني صريحاً على هؤلاء حيث لم يدع لقائل مقالاً ولا لشك مجالاً، إذ اعتبر قولهم من باب الافتراء ومن باب التقول على الله بدون علم.
بهذا يتبين أن هذه العقيدة عقيدة يهودية الأصل وإنما سرت إلى المسلمين بسبب احتكاك كثير منهم باليهود وتأثرهم بما يقولون من أباطيل.

ولقد تنبه الأستاذ سيد قطب إلى أن القول بتحول الفجار من العذاب إلى الثواب ما هو إلا أثر من آثار الغزو اليهودي للفكر الإسلامي حينما فسر قوله تعالى: (أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوْتُواْ نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يُدْعَوْنَ إِلَى كِتَابِ اللّهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ يَتَوَلَّى فَرِيقٌ مِّنْهُمْ وَهُم مُّعْرِضُونَ % ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلاَّ أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ وَغَرَّهُمْ فِي دِينِهِم مَّا كَانُواْ يَفْتَرُونَ) فقد قال هذا المفكر الكبير: «…ومثل أهل الكتاب هؤلاء مثل من يزعمون اليوم أنهم مسلمون، ثم يدعون إلى كتاب الله ليحكم بينهم، فيتولون ويعرضون، وفيهم من يتبجحون ويتوقحون، ويزعمون أن حياة الناس دنيا لا دين أو أن لا ضرورة لإقحام الدين في حياة الناس العملية وارتباطاتهم الاقتصادية والاجتماعية، بل العائلية، ثم يظلون بعد ذلك يزعمون أنهم مسلمون! ثم يعتقد بعضهم في غرابة بلهاء إن الله لن يعذبهم إلا تطهيراً من المعاصي، ثم يساقون إلى الجنة أليسوا مسلمين؟ إنه نفس الظن الذي كان يظنه أهل الكتاب هؤلاء، ونفس الغرور بما افتروه ولا أصل له في الدين»







التوقيع :
لَا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ
من مواضيعي في المنتدى
»» ماذا يقول الاباضيون في الخلفاء الاربعة
»» الخوارج
»» الموضوع عن صفات الله وعن الكبائر ( الاخ كمال والاخ محب السنه )
»» عثمان بن عفان ذو النورين رضي الله عنه
»» الحل الأمثل
 
قديم 19-11-07, 10:48 AM   رقم المشاركة : 9
ابن - الإسلام
عضو نشيط





ابن - الإسلام غير متصل

ابن - الإسلام is on a distinguished road


ثانيا - اختلاف المدارس من قضية الخلود

انطلاقاً من النصوص التي جاء فيها ذكر الخلود مرات مشفوعاً بالتأييد ومرات غير مشفوع به، ومرات صريحاً للمشركين ومرات صريحاً للعصاة من أهل الصلاة كان الخلاف بين الأصولين وكان الخلاف حاداً عنيفاً في شأن الخلود وعدمه.

وإن الفرق الإسلامية تجاذبت النصوص التي تثير هذه القضية فما هي أبرز المواقف في هذه القضية؟! وماهي مكانة الإباضية منها؟
لقد لخصها الإمام نور الدين السالمي في المشارق حيث يقول: «والناس فيه على مذاهب أحدها:
المذهب الأول: وهو قول الأشعرية أن أهل الشرك مخلدون في النار وهل الكبائر مما عدا الشرك إما أن يعفى عنهم فلا يدخلونها، وإما أن يعذبوا بقدر أعمالهم ثم يخرجون منها.
المذهب الثاني: أن أهل النار مشركهم وفاسقهم غير مخلدين فيها وينسب هذا إلى طائفة خرجت عن الإسلام.
المذهب الثالث: إن أهل الكبائر غير معذبين قطعاً وإنما العذاب لأهل الشرك خاصة، ونسب هذا إلى مقاتل وبعض المفسرين.
المذهب الرابع: إن أهل الجنة والنار فانيتان بعد دخول أهل كل واحد منهما فيهما ونسب هذا القول إلى جهم بن صفوان.
المذهب الخامس: وهو مذهب أهل الإستقامة والمعتزلة أن أهل الكبائر من معاصي الله كانوا مشركين أو فاسقين مخلدون في النار دائماً وأهل الطاعة مخلدون في الجنة دائماً، لكن أهل الاستقامة يقولون: إن التعذيب بعدل الله والثواب بفضله، والمعتزلة يقولون: بوجوب ذلك عليه تعالى عن ذلك بناءً على أصلهم الفاسد في التحسين والتصحيح العقليين«(1)

ويمكننا أن نقول أن الفرق الإسلامية اختلفت في مسألة الخروج من النار على اتجاهين :
1.المعتزلة والإباضية والخوارج على اختلاف طوائفهم ذهبوا إلى تأبيد الخلود لجميع العاصين من المشركين والموحدين.
2.أهل السنة والشيعة والرافضة ذهبوا إلى خروج عصاة الموحدين من حكم التأبيد في الخلود دون أهل الشرك والجحود(2).


-------------------------------------------------
(1) السالمي - المشارق - ج2 ص138-143.
(2) تمهيد قواعد الإيمان - سعيد الخليلي - ج2 ص15-16.







التوقيع :
لَا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ
من مواضيعي في المنتدى
»» انا صديق انا ابحث عن الحق واكتب من مكانه
»» ماذا يقول الاباضيون في الخلفاء الاربعة
»» الحل الأمثل
»» السؤال الثاني
»» عثمان بن عفان ذو النورين رضي الله عنه
 
قديم 19-11-07, 11:33 AM   رقم المشاركة : 10
Regulus
عضو نشيط






Regulus غير متصل

Regulus is on a distinguished road


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،،

أخي العزيز إبن الإسلام ،،،

لقد بدأت الكتابة في هذا المنتدى طالباً منا أثبات أن علي رضي الله عنه من أهل البيت ، وطلبت منا أن نثبت لك ذلك دون حديث شريف لأنك لا تعترف بمصادرنا ،، صح ،،، طلبت منا إثبات الأمر بالمنطق والعقل ،،

الآن أنت تسرد علينا ما ذهب إليه السالمي وغيره من شيوخكم ، في مسألة أختلف فيها علماء الأمة ،،،

فما الذي أنت تريد إثباته هنا ،،،،
أنتم أهل إستقامة ،، وغيركم أهل ظلالة ،،،،

إبتعد عن هذا الأسلوب لو سمحت ،،، وأنا هنا أطلب منه إثبات (بالعقل والمنطق) أن أهل الكبائر من الموحدين مخلدون في النار ،،،،، بالعقل والمنطق ،،، وليس بما قاله فلان وعلان ،،، خلي كلامك على قد علمي البسيط ،،، لو سمحت فأنا لست بعالم أو طالب علم ،، أنا متابع فقط... وفقك الله إلى ما يحب ويرضى. وحفظنا من كل مكروه.







التوقيع :
يا رافضة ،،، فسروا هذه الأية لي:

{وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }التوبة100

تحذير : لا تقولوا كما قالت اليهود قبلكم ،،، البداء
من مواضيعي في المنتدى
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:21 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "