العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية > كتب ووثائق منتدى الحوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-05-18, 06:40 PM   رقم المشاركة : 1
نجلاء الاحساء
عضو ذهبي








نجلاء الاحساء غير متصل

نجلاء الاحساء is on a distinguished road


والالتزام بالفسق والفجور والشرك والكفر في رواة الأحاديث، لا بأس به

الطهارة الكبير - السيد مصطفى الخميني - ج ١ - الصفحة ٣٢٤
عليهم أجمعين -.
والذي هو المهم في المقام، أنه لم يضعفه أرباب الرجال، والالتزام بالفسق والفجور والشرك والكفر في رواة الأحاديث، إذا كانوا متحرزين عن الأكاذيب، مما لا بأس به، وابن عيسى منهم، أي ممن لم يضعف. ولو فرضنا اندراجه في القسم الثاني، ولكنه معتبر ظاهرا، لعدم الحاجة إلى تلك النظرة العلمية بعد الغور فيما وصل إلينا في حقه، فراجع وتدبر.
وثاقة أبي بصير وأما الدعوى الثالثة، فيمكن إثباتها:
تارة: برواية ابن مسكان الذي هو من أصحاب الاجماع، وفيه ما قد أشير إليه (1).
وأخرى: بأن أبا بصير كنية المكفوفين، وهم ليث بن البختري المرادي أبو يحيى، وأبو بصير الأصغر الذي عد من أصحاب الباقرين والكاظم (عليهم السلام) ويحيى بن القاسم الأسدي أبو محمد، وهو أبو بصير الأكبر الذي عد من أصحاب الصادق والكاظم (عليهما السلام) ويحيى بن أبي القاسم الحذاء المكفوف، الذي عد من أصحاب الباقر (عليه السلام).
ولا شبهة في وثاقة الثاني، لتصريح أربابه (2)، وقد مات سنة خمسين ومائة، التي مات فيها جمع من الأقدمين من الأصحاب رضي الله عنهم.
١ - تقدم في الصفحة ٣٢٠.
٢ - رجال النجاشي: ٤٤١.
(٣٢٤)







الصور المرفقة
 
التوقيع :
اسلك سبُل الهدى ، ولايحزنك قلة السالكين ، وتجنب سبُل الضلاله ، ولايغرك كثرة الهالكين .
من مواضيعي في المنتدى
»» من شيعة امير المؤمنين : مبتلى بـ ... واحرقه المعصوم ولم يحترق
»» الضال الرافضي طارق يوسف وفن التدليس
»» مسرحية تفجير السيارات المفخخة في بغداد
»» أعتقاد الاشعري فيما جرى بين معاويه وعلي رضوان الله عليهم جميعاً
»» سيرة طلحة رضي الله عنه
 
قديم 14-12-19, 05:01 PM   رقم المشاركة : 2
سلماان
عضو ماسي







سلماان غير متصل

سلماان is on a distinguished road


ومثل ما في كتاب الغيبة، بسنده الصحيح إلى عبد الله الكوفي خادم الشيخ أبي القاسم الحسين بن روح، حيث سأله أصحابه عن كتب الشلمغاني فقال الشيخ: «أقول فيها ما قاله العسكري (ع)، في كتب بني فضال، حيث قالوا له: ما نصنع بكتبهم و بيوتنا منها ملاء ؟ قال: خذوا ما رووا، و ذروا ما رأوا». (بحار الأنوار، ج 2، ص 252).
فإنها صريحة في الأخذ حتى من الفاسق و المنحرف إذا كان ثقة.

المفيد في شرح أصول الفقه - إبراهيم إسماعيل شهركاني البحراني ج2 ص128







التوقيع :
ارهاب السبئية لا حدود له
من مواضيعي في المنتدى
»» الامامية مصطلح متأخر و الشيعة لم يقبلوا بأن يسموا بالراوافض و الرافضة
»» الحسين يحاسب الناس ويوم القيامة لا حاجة بهم إلى الحساب
»» المهدي متزوج ولكن كثير من أبنائه لا يعرفون بأنه أباهم
»» السيد محمد القبانجي : جعفر بن الامام الهادي و قتل الامام العسكري
»» شماعة صعب مستصعب
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:16 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "