العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-12-10, 08:41 PM   رقم المشاركة : 1
mmg75
عضو فضي






mmg75 غير متصل

mmg75 is on a distinguished road


يا مسلم أيهما تختار ؟

هل للصحابة أفضلية عن عموم المسلمين ؟
سؤال يحتاج إلى اجابة ،،
سأحاول أن أجيب ولن يكون ذلك من منظور أهل السنة ( حتى لا يتهمنا الشيعة بالتحيز لجانب الصحابة ) وكذلك لن يكون من منظور الشيعة ( المعروفين بعدم تفضيلهم لغالبية الصحابة ) ،،
فما رأيكم أن يكون ذلك من منظور مختلف وهو منظور رجل يهودى أو نصرانى أو حتى رجل ملحد أراد أن يسأل عن الاسلام ليدخل فيه و قد أتى إليك أيها المسلم لتجيب عن تساؤلاته الحائرة ،،
فلنبدأ سويا هذه الجولة جعلنا الله سببا فى هداية من يحب ،،
سألك أولا هذا الرجل عمن نعبد ؟ ،،
فأجبته : نعبد الله الواحد الأحد الفرد الصمد الذى لا شريك له ولا ولد ، مالك الملك وحده، ، وخالق الكون والوجود وحده ،، خالقنا وبارئنا ،، خلقنا لنعبده و هذه هى الغاية من وجودنا فى هذه الحياة ،، أن نعبد الله { وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ (56) مَا أُرِيدُ مِنْهُمْ مِنْ رِزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَنْ يُطْعِمُونِ (57) إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ (58) } سورة الذاريات
ثم سألك هذا الرجل : كيف عرفنا الله ؟
فأجبته أيها المسلم المكرم : أن الله عز وجل من رحمته بالخلق لم يتركهم هكذا تائهين ضالين بل أرسل إليهم الرسل ليعرفونهم بربهم و يرشدون الخلق لطريق توحيد العبودية لله وحده ،، وقد تتابعت هذه الرسل والأديان والتى نادت كلها بوحدانية الله الواحد الأحد ،، و حتى لا يحتج أحد أمام الله على الله بعدم علمه بوجود الله
{ رُسُلًا مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا (165) }سورة النساء
و لأن الله هو الواحد فلا ينبغى لخلقه أن يشركوا به أو يجعلوا له أندادا
{ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ فِرَاشًا وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ فَلَا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَنْدَادًا وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ (22) } سورة البقرة
و توعد من يجعل لله أندادا بأن مصيره إلى النار
{ وَجَعَلُوا لِلَّهِ أَنْدَادًا لِيُضِلُّوا عَنْ سَبِيلِهِ قُلْ تَمَتَّعُوا فَإِنَّ مَصِيرَكُمْ إِلَى النَّارِ (30) } سورة إبراهيم
ثم سألك هذا الرجل الذى بدأ يستغرق فى كلامك ،، سألك هذا الرجل عن الاسلام ،، فقال : حدثنى عن الاسلام ؟
فرددت عليه أيها المسلم : أن الاسلام أن تسلم وجهك وعقلك وروحك لله الواحد الأحد وكيف لا وهو خالقك وبارئك
{ قُلْ إِنِّي نُهِيتُ أَنْ أَعْبُدَ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَمَّا جَاءَنِيَ الْبَيِّنَاتُ مِنْ رَبِّي وَأُمِرْتُ أَنْ أُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (66) } سورة غافر ،، وقال تعالى :
{ أَفَغَيْرَ دِينِ اللَّهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ (83) }سورة آل عمران
وجعل الله دين الاسلام هو الدين الخاتم بل جعله هو الدين عنده فقال تعالى :
{ إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآَيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (19) } سورة آل عمران
بل توعد من يبتغ دينا غير الاسلام بالخسران فقال :
{ وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآَخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ (85) } سورة آل عمران
ثم بدأ هذا الرجل اليهودى أو النصرانى فى السؤال عن نبى الاسلام ،،
فبدأت أيها المسلم فى الحديث وقد أحسست بارتعادة فى قلبك و دموعا تود لو أنها سقطت على وجهك فعن من ستحدثه الآن ،، ستحدثه عن الصادق الأمين ستحدثه عن حبيب القلوب ستحدثه عن محمد صلى الله عليه وسلم ، عن حبيب الرحمن ،، حبيب رب الأكوان ،، والذى جعل الله دليل محبة العبد لربه هو اتباع رسوله فقال تعالى : {قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (31) } سورة آل عمران ،،
ذلك الرسول الذى قال فيه ربه : { وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ (4) } سورة القلم ،،
ذلك الرسول الذى كانت تدمى وتتورم قدماه وهو ينتقل بين الجبال والوديان والشعاب والبلدان لينشر دين ربه و ليوجه الخلق لما فيه صلاح الخلق فى الدنيا والآخرة فكان عليه الصلاة والسلام : {لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ (128) } سورة التوبة
فكما جعل الرب الاسلام خير الأديان بل جعله هو الدين عنده ،، فجعل رسوله خير الخلق أجمعين وكيف لا وهو محمد
والآن يسألك الرجل عن أمة ذلك الرسول الكريم
فتخبره أيها المسلم المكرم الداعى إلى سبيل ربك بأن :
كما أن الاسلام هو الدين عند الله ، وأن محمدا صلى الله عليه وسلم أفضل الرسل و خير الخلق ،، فكيف ستكون أمته ،، بالطبع ستكون أفضل الأمم و خير الأمم فلقد قال عنها رب العالمين : { كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَوْ آَمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ مِنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ (110) }سورة آل عمران
فعندما تنظر لدينها و تعلم من هو رسولها ستعرف قدر هذه الأمة ،، حتى أن الله عزوجل قد جعل من هذه الأمة شهداء على الناس فقال تعالى :{وَجَاهِدُوا فِي اللَّهِ حَقَّ جِهَادِهِ هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ قَبْلُ وَفِي هَذَا لِيَكُونَ الرَّسُولُ شَهِيدًا عَلَيْكُمْ وَتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآَتُوا الزَّكَاةَ وَاعْتَصِمُوا بِاللَّهِ هُوَ مَوْلَاكُمْ فَنِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ (78)}سورة الحج
،،،
ابتهج هذا الرجل الذى يريد الهداية و أحس بأن قلبه قد تعلق بهذا الدين الذى يدعو لعبادة الله وحده و ترك عبادة العباد ليتوجه لعبادة رب العباد ،، وأحس أنه بانتسابه لهذا الدين ستتحقق له الكرامة التى طالما بحث عنها المرء فى ذلك العالم ،،
فطلب منك أيها المسلم الذى تدعو لدين الله أن تعلمه كيف يدخل فى هذا الدين ،،،
و عندما هممت بأن تقول له الطريقة ،، أخطأ ذلك الرجل وتمتم ببعض كلمات وقال : " يا ليتنى يا ليتنى يا ليتنى كنت مع الرسول محمد ،، يا ليت عينى تمتعت برؤياه ،، يا ليت أذنى تنعمت بسماع صوته ،، لكنت لازمته ورافقته وآمنت به و كنت من أفضل الصحابة المرافقين له ،، لكنت حاربت بجواره لنشر دين الله ،، لكنت دافعت عنه بروحى و نفسى ،، فكيف لا و أنا بجوار رسول الله "
عندها أيها المسلم نظرت إلى الأرض وقلت له " لا تبتئس يا صاحبى فقد كان مع الرسول مئات بل آلاف ممن صحبوه جميعهم فعلوا معه مثل ما كنت تتمنى أن تفعله ،، رافقوه ،، لازموه ،، سمعوا صوته ،، اكتحلت عيونهم برؤيته وبسماع كلام الله منه ،، حاربوا معه ،، جاهدوا معه ،، دافعوا عنه حتى تكسرت الرماح و السيوف فى أجسادهم وهم يدافعون عن نبيهم ،، بذلوا أموالهم لنصرة دين الله ،،، ولكنهم ,,,,,,,, ولكنهم ،،،، ارتدوا "
صرخ الرجل اليهودى أو النصرانى " ارتدووووووووووا !!!!!!!!!!!!!!! ،، ما الذى تقول يا هذا ،، هل سمعت خطأ ،، هل أنت تعى ما تقول ،،، ارتدواااااااااا بعد كل هذا يرتدوا ،،
وإذا كان من رآه و رافقه و صحبه و حارب إلى جواره ارتد عن الدين الذى بعث به ،، فكيف أنتم مسلمون اليوم ؟ أليست هذه لكم حجة أيها المسلمون اليوم أنكم ان خرجتم من دينكم ستكون لكم الحجة أمام الله و ستحاجون ربكم ،، بأننا يا ربنا رأينا من صحب نبيك ورآه وسمعه و رافقه و نزفت الدماء من أجسامهم دفاعا عنه قد ارتدوا فكيف تطلب منا يا ربنا أن نكون مسلمين ونحن لم نرى نبيك ولم نسمعه و لم نفعل ذرة مما فعله هؤلاء القوم الذين صحبوه ؟ "
ثم أضاف ذلك الرجل الذى طرح فكرة الاسلام من عقله تماما قائلا : إذا أيها المسلم ،، دعنى أخبرك بشئ ،، إما يكون نبيكم هذا كذا أو أن يكون كذا "
فاستغربت ايها المسلم من قوله وسألته ما يعنى بقوله " كذا أو كذا "
فأجاب الرجل الذى نظر إليك نظرة ملؤها الاستغراب منك وكأنه شاهد للحظته كائنا غريبا : " كيف تكون مسلما الآن ،، وقد ارتد هؤلاء وهم على عهد قريب من نبيك ؟
،،، افق أيها الغافل فقد اتضحت حقيقة محمدكم هذا ،، فنبيك الذى كنت تحاول أن تقنعنى بالدخول فى دينه إما يكون فاشلا ( وحاشاه )أو أن يكون ساحرا ( وحاشاه ) ،، فأما كذا الأولى لأنه لم ينجح فى اقناع أقرب الناس إليه صحابته و زوجاته بل حتى لم يفلح فى اقناع سوى عدد قليل جدا لا يتعدى الـ 10 أشخاص ،، بينما ارتد المئات والألاف من حوله ،، فكيف يكون مؤيدا من ربه وكيف يكون دينه هو الدين الحق ،،
( ترددت فى نفسك هنا أيها المسلم هذه الآية : { لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا (18)} سورة الفتح
من هم الذين بايعوه تحت الشجرة ،، هل غاب عن الله عز وجل وهو علام الغيوب ارتداد هؤلاء القوم بعد وفاة رسولهم إذا فلم رضى عنهم ولماذا صرح برضاه هذا فى كتابه الخالد إلى يوم الدين ؟؟ )
و أفقت من تساؤلك هذا على قول الرجل لك وهو يضيف : وأما كذا الثانية يا هذا فبم تفسر كونهم مسلمون فى حياته ثم ارتدادهم عن الدين بعد وفاته حتى أن أقرب الصحابة إليه و أكثر من رافقوه فى حياته حتى أنه من قربهم لهم سمى أحدهم صديقا وسمى الآخر فاروقا حتى أنه كان يقدمهم على كافة صحابته ،، حتى أنكم لا تلعنون أحدا مثل ما تلعنون هذين الشخصين و خصصتم لكم دعاءا تدعون به عليهما مع العلم أن هذين الشخصين لم يكونا فقط صاحبيه و رفيقيه مدة عشرات السنين بل لقد عمد نبيكم إلى مصاهرتهما فتزوج ابنة لكل واحد منهما ،، ؟ تفسيرى الوحيد يا من تقول على نفسك أنك تدين بهذا الدين الذى هذا هو نبيه أن نبيكم محمدا هذا إنما كان ساحرا للقوم وكان أكثر من سحرهم هما هذين الشخصين ،، حتى إذا مات كانوا أكثر الناس ارتدادا عن دينه ،، و ارتد معهم الآلاف ممن صحب نبيكم المزعوم "
ثم التفت إليك الرجل و هو مغادرا : " أفق لنفسك يا رجل ،، أى دين هذا الذى تدين به ،، أتريد أن تخدعنى ،، إليك عنى وانظر فى دينك قبل أن تحاول أن تقنعنى أن أدخل فيه ،، واختر لنبيك بين أى كذا يكون الأولى أم الثانية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ "


،،،،


والآن أيها الكرام اختاروا بين أى كذا وكذا يكون نبينا محمد صلوات الله وسلامه عليه ،،، ؟؟
،،،،
،،،،

ليغفر لى الله ما تجرأت يداى على كتابته ،، فيعلم الله إنى ما كتبته إلا دفاعا عن نبيه قبل أن يكون دفاعا عن صحابة نبيه ،،،






التوقيع :
" قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ
إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53)"
من مواضيعي في المنتدى
»» لنحفظ كتاب الله
»» لماذا ارتبط اللطف الإلهى عند الشيعة بوجود الأئمة؟
»» دعوة للتغيير
»» سؤال للشيعة : ما الذى يمنعك أن تتسنن ؟
»» أمر النملة ،، وأمر الامامة
 
قديم 24-12-10, 10:29 PM   رقم المشاركة : 2
أبو ياسين
مشرف








أبو ياسين غير متصل

أبو ياسين is on a distinguished road


بارك الله فيك في الصميم ...........أسأل الله أن يجعلك هاديا مهديا ............وأن يتدبر الزملاء الشيعة ما أتيت به ...............







التوقيع :


(رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ )
( أَفَأَنْتَ تُسْمِعُ الصُّمَّ أَوْ تَهْدِي الْعُمْيَ وَمَنْ كَانَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ )






أعتذر عن غيابي الطويل ..لظروفي القاهرة جدا...وسيكون تواجدي قليلا ومتقطعا حسب الظروف وقد أنقطع لفترات متباعدة وطويلة...وكل عام وأنتم بخير وشهر مبارك عليكم جميعا.
من مواضيعي في المنتدى
»» سلسلة تعرية الحوثي حسن فرحان (2) ../ ابـن تــيـــمـــيــة
»» حيرتونا
»» من أين جاءت هذه الآيات / 4 ( عجائب)
»» بعد تكفير الخميني وتكفير أهل السنة .محب المعرفة يؤكد تكفير أهل السنة
»» انظروا كيف يكذبون
 
قديم 02-01-11, 07:09 PM   رقم المشاركة : 3
مجد العراق
عضو فضي






مجد العراق غير متصل

مجد العراق is on a distinguished road


بارك الله فيك اخي الكريم ... يا ايها الروافض الظالين اقرأوا قوله تعالى فهي لكم ...بسم الله الرحمن الرحيم ( فَرِيقًا هَدَى وَفَرِيقًا حَقَّ عَلَيْهِمُ الضَّلالَةُ إِنَّهُمُ اتَّخَذُوا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاء مِن دُونِ اللَّهِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم مُّهْتَدُونَ ) صدق الله العظيم
الاعراف -30







 
قديم 02-01-11, 07:18 PM   رقم المشاركة : 4
نصيرة الصحابة
المُوَالِيَةُ لآِلـــِ البَيْتِ [مشرفة]







نصيرة الصحابة غير متصل

نصيرة الصحابة is on a distinguished road


موآضيعكم بالصميم أخي الفاضلــــ ... حجة وعقلانية فباركك المولى أيها الفاضلــ ’

وسبق أن تابعت مناظرة نصرآني مع رآفضي ! هرب الرآفضي منه بجدآرة عندما حاصره النصرآني بروآيات من كتبه
والرآفضي يكتب وينقل من كتبنا وكأن ليس هناك من آهل السنة من يتابع تناقضاته التي هرب منها !
كانت مناظرة رآئعة ممتعة بالفعلـــ .... لم آرى الرآفضي بعدها ؟! فهو لايستطيع أن يرد على النصرآني بتحريف القرآن وإرتدآد أصحاب نبي الإسلام وخيانة زوجاته ونفاقهن وبأن الدين كله تقية لايعرف صدق قول صاحبه من تقيته و.........الخ ’
حتى أظطر الرآفضي بأن يتقنع بمشاركاته بقناعين ..
قناع سني × كلمات فيها لطم وتطبير = حتى هرب

الحمد لله على نور القرآن والسنة ..






التوقيع :
...
من مواضيعي في المنتدى
»» الكليني الرآزي / من آذاع دين الله أذله الله ! لماذا ياكُليني ؟
»» ماهي أصل هذه الصلاة ؟ ممكن أحد يجيب من الشيعة
»» الزميل ميزآن الحكمة : أنا مؤمنة بالعصمة الأخرى
»» للزملاء الإمامية جميعاً ومن أعتلته عمامة / أثبتوا آسطورة إرتدآد الصحابة إن آستطعتم
»» ياعلي أدركني وياحسين أغثني ويامهدي الفرج ! لماذا ؟
 
قديم 02-01-11, 07:35 PM   رقم المشاركة : 5
mmg75
عضو فضي






mmg75 غير متصل

mmg75 is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو ياسين مشاهدة المشاركة
   بارك الله فيك في الصميم ...........أسأل الله أن يجعلك هاديا مهديا ............وأن يتدبر الزملاء الشيعة ما أتيت به ...............

وفيك بارك الرحمن ،،
وأعطاك من خيره وفضله ،،






التوقيع :
" قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ
إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53)"
من مواضيعي في المنتدى
»» ماذا إن كنت رافضيا ؟
»» رسائل غالية
»» اليهود و الروافض و وهم العظمة
»» أريد نصيحتك زميلنا رافضى حتى النخاع 2011
»» هلموا يا شباب لنجدد منتدانا بأيدينا
 
قديم 02-01-11, 07:36 PM   رقم المشاركة : 6
mmg75
عضو فضي






mmg75 غير متصل

mmg75 is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجد العراق مشاهدة المشاركة
   بارك الله فيك اخي الكريم ... يا ايها الروافض الظالين اقرأوا قوله تعالى فهي لكم ...بسم الله الرحمن الرحيم ( فَرِيقًا هَدَى وَفَرِيقًا حَقَّ عَلَيْهِمُ الضَّلالَةُ إِنَّهُمُ اتَّخَذُوا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاء مِن دُونِ اللَّهِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم مُّهْتَدُونَ ) صدق الله العظيم
الاعراف -30

أعزك الله العزيز الحميد ،،
وأقر أعيننا برجوع عراقنا إلينا ،،
وحمى أخواننا من ظلم الظالمين ،،
فهو على كل شئ قدير ،،






التوقيع :
" قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ
إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53)"
من مواضيعي في المنتدى
»» سؤال للشيعة : ما الذى يمنعك أن تتسنن ؟
»» لماذا ارتبط اللطف الإلهى عند الشيعة بوجود الأئمة؟
»» أمر النملة ،، وأمر الامامة
»» سؤال لأهل السنة : ماذا تريدون من الشيعة ؟
»» لنحفظ كتاب الله
 
قديم 02-01-11, 07:38 PM   رقم المشاركة : 7
mmg75
عضو فضي






mmg75 غير متصل

mmg75 is on a distinguished road


استاذتى نصيرة الصحابة ،،
بارك الله فيك ،،
ونفع بك ،،
و أيدك بنصره وزادك من فضله ،،
،،،
اللهم اهدى عوام الشيعة واهدنا معهم ،،
وردنا يا ربنا إليك ردا جميلا ،،






التوقيع :
" قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ
إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53)"
من مواضيعي في المنتدى
»» نرجوا الانتباه سيزداد ظهور الطعن والسب فى منتدانا هذه الأيام
»» دعوة للتغيير
»» لنحفظ كتاب الله
»» رسائل غالية
»» يا مسلم أيهما تختار ؟
 
قديم 02-01-11, 07:46 PM   رقم المشاركة : 8
محب العباس أبو الفضل
عاشق الشهادة في سبيل الله







محب العباس أبو الفضل غير متصل

محب العباس أبو الفضل is on a distinguished road


اللهم إهدي الشيعة .. والله إن طعنهم في الصحابة طعــــن في دعوة الرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم
لو فكروا قليلاً فقط لتثبتوا بالحقيقة ..

بارك الله فيك وجمعنا وإياك مع نبينا محـــمد صلى الله عليه وآلــه وسلم .. الذي بلغ الرسالة وأدى الأمــانة على أكمل
وجـــــــه ~







التوقيع :
يالله إجعل وفاتي في سبيلك
وتقبلني قبولاً حسناً برضاك التام عني
http://a6.sphotos.ak.fbcdn.net/hphot...86732840_n.jpg

أنا مسلم والمجد يقطر كالندى ** والعز كل العز في إيماني

ياسوريّة نحنا معاكي للموت http://www.vb.eqla3.com/images/smilies/004.gif
من مواضيعي في المنتدى
»» الشيخ عدنان العرعور في ليـبـيـا
»» جريدة المدينة - تصووووويت عن قيادة المرأة في السعوديه - الرجاء الدخول
»» من أرض الكنانة إنتفاضة فلسطيـن
»» المذيع سعود / يمسح بكرامة قناة العالم المجوسية
»» شاب سعودي جعل من حفلة زفافه حملة دعــم للثورة السورية بالصور
 
قديم 02-01-11, 07:49 PM   رقم المشاركة : 9
mmg75
عضو فضي






mmg75 غير متصل

mmg75 is on a distinguished road


وفيك بارك الله أخى الفاضل محب العباس آل الفضل ،،
وزادك من العلم علما ،،
و جعلك من عباده المخلصين ،،،






التوقيع :
" قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ
إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53)"
من مواضيعي في المنتدى
»» أريد نصيحتك زميلنا رافضى حتى النخاع 2011
»» سؤال لأهل السنة : ماذا تريدون من الشيعة ؟
»» يا مسلم أيهما تختار ؟
»» هلموا يا شباب لنجدد منتدانا بأيدينا
»» وصفات شخصية
 
قديم 19-02-11, 03:31 PM   رقم المشاركة : 10
mmg75
عضو فضي






mmg75 غير متصل

mmg75 is on a distinguished road


يرفع بـ :
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم






التوقيع :
" قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ
إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53)"
من مواضيعي في المنتدى
»» تحية لكم من بحار الأنوار : حكاية بهلول
»» سؤال لأهل السنة : ماذا تريدون من الشيعة ؟
»» لكل مصرى ولكل المسلمين طلب الدعاء لاخواننا في مصر
»» اليهود و الروافض و وهم العظمة
»» يا مسلم أيهما تختار ؟
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:57 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "