شبكة الدفاع عن السنة

شبكة الدفاع عن السنة (http://www.dd-sunnah.net/forum/index.php)
-   كتب ووثائق منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة (http://www.dd-sunnah.net/forum/forumdisplay.php?f=65)
-   -   من درَر إمامىّ الهدى ومُجددىّ الملة : أُعجوبتىّ الفُقهاء / مُتجدد (http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=166871)

مسلم 70 03-06-15 11:11 AM

قال ابن القيم رحمه الله
ومنها:انخلاع قلبه،وتقطعه ندماوخوفا،وهذاعلى قدر عظم الجنايةوصغرها،وهذا تأويل ابن عيينة لقوله تعالى{إلا أن تقطع قلوبهم}قال:تقطعها بالتوبة.

مسلم 70 09-06-15 12:13 AM

يتبع......

مسلم 70 10-06-15 08:45 PM

يقول الشيخ ابن القيم
إذا كان الله قد غفر لمن سقى كلبا على شدة ظمأه
فكيف بمن سقى العطاش وأشبع الجياع
وكسى العراة من المسلمين؟!

مسلم 70 11-06-15 10:42 AM

وقال شيخ الاسلام رحمه الله : " فمن أعطي الصبر واليقين جعله الله إماماً في الدين " .

مسلم 70 15-06-15 10:25 PM

يتبع......

مسلم 70 17-06-15 11:50 AM

قال العلامة ابن القيم رحمه الله
كل من عرف الله أحبه، وأخلص العبادة له ولا بد، ولم يؤثر عليه شيئا من المحبوبات، فمن آثر عليه شيئا من المحبوبات فقلبه مريض.

مسلم 70 22-06-15 11:38 AM

قال ابن القيم
فيك عقل الملك وشهوة البهيمة وهوى الشيطان وأنت للغالب عليك من الثلاثة إن غلبت شهوتك وهواك زدت عن مرتبة ملك وإن غلبك هواك وشهوتك نقصت عن مرتبة كلب

مسلم 70 24-06-15 06:45 PM

قال العلامة ابن القيم فى كتابه المذهل عدة الصابرين

فالإنسان من حيث هو عار عن كل خير من العلم النافع، والعمل الصالح، وإنما الله سبحانه هو الذي يكمله بذلك، ويعطيه إياه، وليس له ذلك من نفسه، بل ليس له من نفسه إلا الجهل المضاد للعلم، والظلم المضاد للعدل، وكل علم، وعدل، وخير فيه فمن ربه، لا من نفسه، فإلهاء التكاثر طبيعته، وسجيته التي هي له من نفسه، ولا خروج له عن ذلك إلا بتزكية الله له، وجعله مريدًا للآخرة، مؤثرًا لها على التكاثر بالدنيا، فإن أعطاه ذلك، وإلا فهو مُلْتَهٍ بالتكاثر في الدنيا ولا بد.


مسلم 70 26-06-15 02:24 AM

يتبع......

مسلم 70 30-06-15 05:47 PM

قال ابن القيم رحمه الله
عن عشق الذُكور لبعضهم: وهذا داء أعيا الأطباء دواؤه، وعزّ عليهم شفاؤه، وهو والله الداء العُضال، والسم القتال، الذي ما علق بقلب إلا وعز على الورى خلاصه من إساره، ولا اشتعلت ناره في مهجة إلا وصعب على الخلق تخليصها من ناره.




الساعة الآن 01:17 AM.

Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "