العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > منتدى فضح النشاط الصفوى

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-11-08, 09:45 PM   رقم المشاركة : 1
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


Angry بناء القبور والمزارات بضاعة النظام الإيراني الرائجة

!




!




!

بناء القبور والمزارات.. بضاعة النظام الإيراني الرائجة

صباح الموسوي

التاريخ: 2/11/1429
المختصر /
الاستخفاف بعقول الشعوب والتلاعب بعواطف البسطاء من الناس ليس بأمر جديد في سياسة الانظمة الدكتاتورية عامة والثيوقراطية منها خاصة. فلكل منها اسلوب معين يتخذه للتلاعب بعقول ومشاعر الشعب لتحقيق غاياته التي يسعى لها وذلك عبر اشغال الشعب والهائه بقضايا جانبية تبعده عن النظر في الامور السياسية و الاقتصادية وغيرها من الامور الحياة اليومية . فكلما ازداد جهل الشعب وتخلفه الفكري والثقافي كل ما ترسخت معه أركان النظام الدكتاتوري و ازداد عمره . وهذا ما يحاول النظام الايراني الثيوقراطي فعله من خلال إغراق المجتمع بالخرافات‘ وعلينا هنا أن نفرق ما بين النظام الإسلامي والنظام الثيوقراطي لكون في الإسلام الصحيح لا يوجد نظام كنسي ولا رهبان وكهنة بالمعنى الخاص بقدسية الكاهن والمؤسسة التي ينتمي إليها. كما لا توجد في الإسلام دولة دينية على نمط الفاتيكان يرأسها البابا الذي يحيط به و يتبعه رهبان وأحبار، مثلما لا يوجد مجلس كنسي، ولا يوجد أيضاً تراتب لرجال الدين ‘ غير أن في إيران يوجد مثل هذا النظام الكهنوتي القائم على الوساطة بين الإنسان وخالقه حيث يمثل الولي الفقيه نائب الإمام المعصوم الذي يعد الراد عليه كالراد على النبي والراد على النبي كالراد على الله ‘ وهذا مأخوذ من المسيحيين القدماء خاصة في روما القديمة التي كانت تعتُبر القيصر يعيش و الإله جنباً إلى جنب .


كما يوجد في عقيدة النظام الإيراني تراتب لرجال الدين تبدأ برتبة " ثقة الإسلام ‘ حجة الإسلام ‘ حجة الإسلام والمسلمين‘ آية الله ‘ آية الله العظمى والإمام " وهذا نمط كهنوتي بحت حيث يتطلب من الناس أو ما يطلق عليهم العامة الرجوع لهؤلاء الرجال في شؤون دينهم و دنياهم والعمل بما يقولون به كونهم يمثلون المرجع الأعلى‘ ويرى هؤلاء أنفسهم أفضل من الأنبياء مستندين في ذلك على الحديث المنسوب لرسول الله صلى الله عليهم وسلم ‘" علماء أمتي أفضل من أنبياء بني إسرائيل " ‘.


و بما أن نظرية التشيع تقوم على تقديس الإمام وأبنائه وأحفاده و خدمه ‘ فان النظام الإيراني سعى إلى استثمار هذه النقطة لتحقيق غايتين أساسيتين‘

الأولى شعوبية خالصة والأخرى سياسية. فالغاية الأولى من صنع ما يسمى " المراقد والمزارات والبقاع المتبركة " هو إظهار أن إيران بلد مقدس لاحتوائه مراقد وأضرحة لعدد كبير من آل البيت وهؤلاء ما اختاروا الدفن في بلاد فارس إلا لخصوصية فيها وقد وضع الشعوبيون الكثير من الروايات بهذا الشأن. وهذا طبعا ينم عن شعور عنصري مشوب بطائفية مقيتة دأبت الحركة الشعوبية على ترسيخه في ذهنية أبناء الأمة الفارسية .

أما النقطة الثانية ‘ فبالإضافة إلى جمع المال الذي يستخدم في دعم التكايا وإقامة المناسبات الخرافية ‘ فان في الأمر غاية أخرى أيضا وهي ترسيخ الاعتقاد بأن هذه المزارات والبقاع المتبركة على حد زعمهم قادرة على لعب دور في حياة الزائرين و المريدين لها وبالتالي فإن ترسيخ هذا الاعتقاد سوف يعزز من مكانة القيمين على هذه البقاع والمزارات‘ ماليا و سياسيا .


وعلى الرغم من استمرار النظام الإيراني في سياسة اختلاق ما يسمى ‘ مزارات الأولياء والبقاع المتبركة ‘ فقد كانت هذه السياسة قبل أيام موضوع ندوة على القناة الثانية للتلفزيون الإيراني شارك فيها اثنان من المتخصصين بالشؤون الاجتماعية والفرق الدينية في إيران وقد تناولت الندوة ظاهرة الفرق الدينية الجديدة الآخذة بالانتشار في ايران وآثارها على المجتمع .
و كان نقاش الموضوع شيق جدا لدرجة أنه جعل المشاهد يتابع الحلقة إلى آخرها بتفاعل واهتمام كبير. ولكن النقطة التي كانت محل تأمل وتحسر في هذا النقاش تتعلق بحديث أحد ضيوف الحلقة وهو السيد " داود رنجبران " المتخصص في الآفات الاجتماعية الذي حذر مرات متوالية من ظاهرة الفرق والخرافات الدينية مؤكدا أن الأهداف الأساسية لهذه الفرق هي أهداف تجارية غايتها جمع المال بالدرجة ‘مستندا بالكثير من آراءه على التقارير التي كانت قد عرضت في الحلقة والتي كان من بينها تصريح لسيد " شمران " نائب رئيس منظمة الأوقاف لشؤون البقاع والأماكن المتبركة والذي كان يتحدث بسرور بالغ عن حجم الإيرادات التي جنتها منظمة الأوقاف من وراء تلك المزارات والبقاع والتي ارتفعت من 27 مليار تومان في عام 2005 الى 37 مليار خلال السنة الأخيرة . مؤكدا وجود 8 آلاف مزار و بقعة متبركة في إيران وأن مبلغ الـ 37 مليار التي تم جنيها في السنة الماضية هي عائدات ثلاثة الآلف مزار منها فقط أما إذا أردنا أن نعد إيرادات جميع المزارات والبقاع المتبركة فإنها تبلغ حدود 200مليار تومان " ‘ . و هذه طبعا تعد تجارة رابحة جدا و من دون أن تكون معرضة لأي خسارة محتملة .


بعبارة أخرى إن المساكين و المحرومين من لقمة العيش من أبناء الشعوب الإيرانية الذين يبحثون عن ألف طريقة وطريقة لعلاج آلامهم وحل مشاكلهم هم من يلجئون إلى هذه المزارات والبقاع باكين و مستنجدين بها على أمل أن تتحقق آمالهم- ( ولاشك أن ذلك العمل المستنكر شرعا لا تقره الشريعة الإسلامية الكريمة التي تعتبر أن ذلك طريق لارتكاب الشركيات والمنهيات ) -_.

وبما أن الآمال لا تتحقق والحاجات لا تقضى إلا بدفع الأموال والنذورات لأصحاب هذه المزارات والقبور !! فقد عمل هؤلاء الفقراء والمساكين على دفع 37مليار تومان" رشوة " لهذه المزارات على أمل أن تداوي آلامهم وتحل مشاكلهم التي غالبا ما تكون عبارة عن ‘ عائلة تتمنى أن يأتي عريس لابنتها العانس أو عاقر تتمنى أن تحمل وتلد أو راعي بسيط يتمنى أن تسلم مواشيه من الأمراض أو عاطل عن العمل يأمل أن يشتغل أو مريض لا يجد المال للمعالجة ولكنه يلجئ إلى قبر أو مزار معين على أمل الشفاء ‘ وهناك ألف وألف حاجة يتمنى الفقراء الذين أوهمهم الملالي وأصحاب الفرق الدينية الشيطانية أنها من الممكن أن تتحقق لهم بواسطة هذه المزارات.


و يبقى السؤال القائم هنا عن مدى تأثير هذا الأسلوب الشيطاني على المجتمع وإلى أي مدى يمكن أن يقنع الإنسان بهذا الفكر الذي يمثله اليوم النظام الإيراني ويقود عملية نشره في العالم الإسلامي؟ ‘ ثم ألا يعد هذا الأسلوب مماثلا للأعمال التي تقوم بها الفرق الدينية المنتشرة حاليا في إيران والتي من أهمها فرقة " عبدة الشيطان " وغيرها من الفرق الأخرى التي يسعى كل منها جلب الناس بطريقتها الخاصة ؟ .


من المعلوم أن مؤسسة رجال الدين في إيران من الناحية التاريخية تتخذ البسطاء والمؤمنين بالخرافة قاعدة لها ولهذا فقد سعت دائما إلى الاهتمام بصناعة بناء المزارات والقبور و ما يسمى البقع المتبركة لكونها صناعة رابحة ‘ وأغلب هذه المزارات يتم تشييدها بناءا على رؤية في المنام يراها مرجع ديني أو رواية يرويها مؤلف كتاب يذكر فيها أن ابناً أو حفيداً لإمامٍ من الأئمة الاثنى عشر مات ودفن في القرية الفلانية وعندها يشيد المزار وتبدء أفواج الزائرين من البسطاء تتدفق عليه ويبدء المال يدر في جيوب الملالي الذين أصبحوا يزدادون غنى وأصبحت الفجوة تتسع بينهم وبين الناس. فبحسب أحدث إحصائية نشرت أن عشرة ونصف بالمائة من سكان المدن و أحد عشر ونصف بالمائة من سكان القرى هم تحت خط الفقر . بمعنى أن 7 ملايين و 465 ألف من سكان إيران يعيشون تحت خط الفقر المطلق ومع ذلك مازال النظام الإيراني يسير قدما في صناعة المزارات والمقامات المتبركة سعيا في جمع المزيد من الأموال من جيوب الفقراء لتصب في جيوب الملالي الذين يرون أنفسهم اتباع مؤمنين ودعاة مخلصين للمذهب وأن كل ما يقومون به هو تطبيق لتعاليم وثقافة هذا المذهب
!.
المصدر: مفكرة الإسلام


http://almokhtsar.com/news.php?action=show&id=3452






من مواضيعي في المنتدى
»» قصيدة التلبية في الحج / لأبي نواس
»» بوش غير المأسوف عليه
»» من أقوال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى عن المهدي المعدوم
»» شركة إسرائيلية وإيران توقعان صفقة تجارية بملايين الدولارت
»» الله أكبر: شيعي يعلن هدايته على الهواء مباشرة
 
قديم 02-04-09, 10:08 AM   رقم المشاركة : 2
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


قال العلامة عبد الرحمن السعدي رحمه الله تعالى في القول السديد:

( فأما الشرك الأكبر :

فهو أن يجعل لله نداً يدعوه كما يدعو الله ، أو يخافه أو يرجوه أو يحبه كحبِّ الله ، أو يصرف له نوعاً من أنواع العبادة ، فهذا الشرك لا يبقى مع صاحبه من التوحيد شيء ، وهذا المشرك الذي حرَّم الله عليه الجنة ومأواه النار .
ولا فرق في هذا بين أن يُسمِّي تلك العبادة التي صرفها لغير الله عبادة، أو يسميها توسُّلاً، أو يسميها بغير ذلك من الأسماء فكل ذلك شرك أكبر؛ لأن العبرة بحقائق الأشياء ومعانيها دون ألفاظها وعباراتـها .
فإن حَدَّ الشرك الأكبر وتفسيره الذي يَجمع أنواعه وأفراده: أن يصرف العبد نوعاً أو فرداً من أفراد العبادة لغير الله . فكل اعتقاد أو قول أو عمل ثبت أنه مأمورٌ به من الشارع فصرفه لله وحده توحيد وإيمان وإخلاص، وصرفه لغيره شرك وكفر، فعليك بهذا الضابط للشرك الأكبر الذي لا يشذ عنه شئ.)


وقال أيضا رحمه الله تعالى:

( من براهين التوحيد معرفة أوصاف المخلوقين ومَنْ عُبِدَ مع الله، فإن جميع ما يُعْبَد من دون الله مِنْ مَلَك وبشر ومن شجر وحجر وغيرها كلهم فقراء إلى الله، عاجزون ليس بيدهم من النفع مثقال ذرة، ولا يخلقون شيئاً وهم يُخلقون، ولا يملكون ضراً ولا نفعاً ولا موتاً ولا حياةً ولا نشوراً، والله تعالى هو الخالق لكل مخلوق وهو الرازق لكل مرزوق المدبر للأمور كلها، الضَّارُّ النافع المعطي المانع الذي بيده ملكوت كلِّ شيء وإليه يَرجع كلُّ شيء وله يَقْصِدُ ويَصْمُدُ ويخضَعُ كلُّ شيء .

فأيُّ برهان أعظمُ من هذا البرهان الذي أعاده الله وأبداه في مواضع كثيرة من كتابه وعلى لسان رسوله، فهو دليل عقلي فطريٌّ كما أنه دليل سمعي نقلي على وجوب توحيد الله وأنه الحق، ودليل كذلك على بطلان الشرك .


وإذا كان أشرف الخلق على الإطلاق لا يملك نفعَ أقربِ الخلق إليه وأمسِّهم به رحماً فكيف بغيره ؟

فتَبَّاً لمن أشرك بالله وساوى به أحداً من المخلوقين، لقد سُلِبَ عقلُه بعدما سُلِبَ دينه .
فنعوتُ الباري تعالى وصفاتُ عظمته وتوحده في الكمال المطلق أكبرُ برهانٍ على أنه لا يستحق العبادة إلا هو .
وكذلك صفات المخلوقات كلها وما هي عليه من النقص والحاجة والفقر إلى ربـها في كل شؤونها، وأنه ليس لها من الكمال إلا ما أعطاها ربها من أعظم البراهين على بطلان إلهية شيء منها.

فمَن عرفَ الله وعرفَ الخلقَ اضطرتُه هذه المعرفة إلى عبادة الله وحده وإخلاص الدين له، والثناء عليه وحمده وشكره بلسانه وقلبه وأركانه، وانصرف تَعَلُّقُهُ بالمخلوقين خوفاً ورجاءً وطمعاً والله أعلم .)






من مواضيعي في المنتدى
»» فضيحة: الحكيم يغتال ؟
»» كتاب: عداء الماتريدية للعقيدة السلفية
»» الرد على القبوريين للشّيخ محمّد الغزالي رحمه الله تعالى
»» مراجعهم يأكلون الذهب وأتباعهم يأكلون التراب
»» من هو أتاتورك؟
 
قديم 04-04-09, 12:43 AM   رقم المشاركة : 3
رآجية الجنّه
عضو ماسي







رآجية الجنّه غير متصل

رآجية الجنّه is on a distinguished road


حسبي الله على الحكومه الإيرانيه الحرآميه

مسكين الشعب الإيرااني فوق مآهو مُغيب عن حقيقته الدينيه يعيش في متآهآت الفقر المدقع

اللهم أهدهم يآرب ،،وابد حكومتهم الإستعمآريه (تستعمر العقول والجيوب)

جزاك الله الجنه أخي الفآضل ورحم الله والديك وغفر لهم آمين

***







التوقيع :

,♡,

يا رب ليلٌ قد تلاه نهارُ و الشّام يَقبع فوقَها الجزّارُ ،
بالله قولوا كُلّما صَلّيتمُ ، هَتَك الإله حِماك يا بشّارُ !* :”
،♡،

من مواضيعي في المنتدى
»» الآثار القبيحه للمعاصي (لابن القيم)
»» نعم أقولهآ بكل فخر عُمر بن الخطآب كسر الضلع وبكل فخر
»» عندي مشكله
»» نصيحـــــــــــــــه هآمه بخصوص المفقدوين السعوديين ..نصيحة لا احد يضع صور المفقودين
»» قِرأه في العآلم الشيعي المُجتهد علي الهآشمي
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:03 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "