عرض مشاركة واحدة
قديم 30-05-10, 03:11 PM   رقم المشاركة : 4
موسى المدني
عضو ماسي







موسى المدني غير متصل

موسى المدني is on a distinguished road


التاريخ يعيد نفسه
فرغم تأكدهم من أن الخدعة ظهر عوارها و فسادها إلا أنك تجد دائما من يعيدها من جديد إلى السطح و كانه لا يعلم بفسادها
فكذلك تجد الزملاء حين يتكلمون عن المتعة يوردون أحاديث متعة الحج رغم أنهم يعلمون أنها بينت لهم و ظهر أن لا علاقة لها بما يريدون إلا قليل منهم
يستعملون نفس قاعدة اليهود : الغاية تبرر الوسيلة
فكل ما وافق هواهم و مرادهم فرحوا به و نشروه و المشكل أنهم (إلا قليل منهم) لا يقرؤون و إذا قرؤوا لا يفهمون و إذا فهموا نكسوا على رؤوسهم لقد علمت ما هؤلاء ينطقون و خلدوا إلى الأرض و رضوا بالهوان و الإصرار على الضلال و أخذتهم العزة بالإثم و قليلا ما يتذكرون







التوقيع :
اللهم اجعل ما نقول زادا إلى حسن المصير إليك , وعتادا إلى يمن القدوم عليك , إنك بكل جميل كفيل , وانت حسبنا ونعم الوكيل
من مواضيعي في المنتدى
»» إيه أيتها القلوب !!
»» ما الحكمة من الإمامة ؟
»» أسماء الله الحسنى
»» أين من يناقش في أصل الأصول و يترك المراوغة في الفروع ؟
»» هل بعد هذا لا تتشيعون يا وهابية ؟
  رد مع اقتباس